الفرسان

مع الفرسان انتا فى امان
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 آخر نكتة! توأمة بين الزمالك والإسماعيلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجل العصر
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 100
الاوسمة :
sms :


My SMS
الا بذكر الله تطمئن القلوب


دعاء :
يلا اسمع الاغنية الى تحبها : <IFRAME src="http://media.alarab.co.il/alarab-songs/mp3_s.asp?fn=01" width="100%" height=40></IFRAME>....<BR>
تاريخ التسجيل : 26/04/2008

مُساهمةموضوع: آخر نكتة! توأمة بين الزمالك والإسماعيلي   الجمعة يونيو 06, 2008 2:19 pm

العلاقة
الأخوية بين الزمالك والإسماعيلي كما ذكرنا مسبقاً وطيدة ومتشعبة إلى أبعد
الحدود، وبالتالي لا يكفيها مقالاً واحداً. لذلك رأينا أن نستكمل عرض أوجه
التشابه وصلات الدم بين الناديين الكبيرين حتى لا يتصور مختل أنه يمكنه فض
هذه الأخوة في يوم من الأيام.



في
الزمالك وبعد سلسلة طويلة من الفشل في تحقيق بطولة سواء محلية أو قارية أو
عربية قرر المجلس المعين تشكيل لجنة كرة تقليداً للنادي الأهلي. لعل هذه
اللجنة تكون الحل وتعيد للنادي البطولات. وتقليد النماذج الناجحة في حد
ذاته ليس عيباً، ولكن ما حدث بعد ذلك هو العيب بعينه. ضمت لجنة الكرة
بالزمالك كوكبة من أخلص أبناء نادي الزمالك مثل الكابتن حمادة إمام
والكابتن أبورجيلة وغيرهم.

ولكن
بكل أسف بمجرد أن بدأت اللجنة في إصدار توصياتها لإصلاح حال الفريق الأول،
ذبحها مجلس الإدارة بقيادة ممدوح عباس بإعلانه على الملأ أن توصيات اللجنة
استشارية فقط وليست إجبارية. ثم همش المجلس دور اللجنة حتى تقدمت
باستقالتها احتراماً لتاريخها.

وفي الإسماعيلي تم تعيين أحد أخلص أبناء النادي وهو عماد سليمان مديراً فنياً للفريق الأول، ثم ما أن بدأ أداء الفريق في التحسن
وبدأ يتقدم بخطى ثابتة نحو المركز الثاني في الدوري إلا وابتلاه المحافظ
بمجلس معين جديد بدأ عمله بالتدخل في عمل عماد سليمان وتحديد خطة اللعب
وتشكيل الفريق.

وبالتالي
تقدم عماد سليمان باستقالته احتراماً لنفسه ولتاريخه وبدأ الإسماعيلي من
جديد رحلة البحث عن مدير فني، مثله مثل شقيقه الزمالك الذي ينطبق عليه
المثل الشعبي "رضينا بالهم لكن الهم ما رضيش بينا". فالزمالك بعد سلسلة من
التصريحات العباسية عن التعاقد مع نصف المديرين الفنيين على الكرة الأرضية
فوجئ قبل نهائي كأس مصر بمديره الفني رود كرول يعلن على الملأ أنه لن
يستمر مع الزمالك.

في
الزمالك أيضاً فاض بهم الكيل من إصرار كابتن الفريق حازم إمام على اللعب
رغم توصيات جميع المديرين الفنيين للزمالك في الأربعة أعوام الماضية
بضرورة اعتزاله، فقرروا استنساخ تجربة الأهلي مع هادي خشبة بتفويض حازم في
التعاقد مع الصفقات السوبر الجديدة.

وفي
الإسماعيلي عامل النادي أحد أخلص وأمهر أبناءه وهو محمد محسن أبوجريشة
معاملة العبيد حتى طفش الرجل من النادي واستبدلوا مكانه بمحمد فضل لاعب
الأهلي السابق. ثم خرجوا يندبون ويولولون على محاولة الأهلي التعاقد مع
لاعبيهم حسني عبدربه وسيد معوض.

وفي
الزمالك أيضاً تم استنساخ تجربة إدارة التسويق من الأهلي، ولكن كما هي
العادة فإن السيد ممدوح عباسه "بفلوسه" يتفاوض ويسافر ويتعاقد ويصرح
تصريحات سوبر عن التعاقدات الجديدة دون النظر إلى إدارة التسويق المستنسخة.

أما
في الإسماعيلي فقد نهج النادي نهجاً فريداً من نوعه. فبدلاً من تقليد
النموذج الناجح أي كان مكانه وهويته، سواء داخل أو خارج مصر، فقد اقترح
أبناءه الأوفياء أن يفتتح النادي الأهلي فرعاً في مدينة الإسماعيلية بدلاً
من مطاردة أبناء الإسماعيلي بهذا الشكل المسف. ألم أقل لكم أنه اقتراح
فريد من نوعه.

وحتى
لا نختتم مقالنا بدون العادة الشبه اليومية فقد كتب صاحبنا البليغ اليوم
جملة بليغة جداً تقول أن النادي الأهلي دمر المعتزبالله إينو لاعب الزمالك
السابق ويفكر الآن في الاستغناء عنه. أرأيتم بلاغة مثل هذه من قبل؟
فالنادي الأهلي بالطبع بحكم أنه هو من منع إينو من اللعب، وهو من أجبره
على الذهاب إلى النادي في السابعة صباحاً ثم في عز الحر في الثالثة ظهراً
للتدريب منفرداً. وهو من مارس عليه جميع أنواع الضغوط المسفة بالطبع هو من
دمر إينو. بليغ يا صاحبي بليغ ولا تمت للتعصب بصلة.

في النهاية إياكم ومحاولة فض الأخوة بين الزمالك والإسماعيلي، فهي في مصلحة جميع أندية مصر، ولا حول ولا قوة إلا بالله.العلاقة
الأخوية بين الزمالك والإسماعيلي كما ذكرنا مسبقاً وطيدة ومتشعبة إلى أبعد
الحدود، وبالتالي لا يكفيها مقالاً واحداً. لذلك رأينا أن نستكمل عرض أوجه
التشابه وصلات الدم بين الناديين الكبيرين حتى لا يتصور مختل أنه يمكنه فض
هذه الأخوة في يوم من الأيام.



في
الزمالك وبعد سلسلة طويلة من الفشل في تحقيق بطولة سواء محلية أو قارية أو
عربية قرر المجلس المعين تشكيل لجنة كرة تقليداً للنادي الأهلي. لعل هذه
اللجنة تكون الحل وتعيد للنادي البطولات. وتقليد النماذج الناجحة في حد
ذاته ليس عيباً، ولكن ما حدث بعد ذلك هو العيب بعينه. ضمت لجنة الكرة
بالزمالك كوكبة من أخلص أبناء نادي الزمالك مثل الكابتن حمادة إمام
والكابتن أبورجيلة وغيرهم.

ولكن
بكل أسف بمجرد أن بدأت اللجنة في إصدار توصياتها لإصلاح حال الفريق الأول،
ذبحها مجلس الإدارة بقيادة ممدوح عباس بإعلانه على الملأ أن توصيات اللجنة
استشارية فقط وليست إجبارية. ثم همش المجلس دور اللجنة حتى تقدمت
باستقالتها احتراماً لتاريخها.

وفي الإسماعيلي تم تعيين أحد أخلص أبناء النادي وهو عماد سليمان مديراً فنياً للفريق الأول، ثم ما أن بدأ أداء الفريق في التحسن
وبدأ يتقدم بخطى ثابتة نحو المركز الثاني في الدوري إلا وابتلاه المحافظ
بمجلس معين جديد بدأ عمله بالتدخل في عمل عماد سليمان وتحديد خطة اللعب
وتشكيل الفريق.

وبالتالي
تقدم عماد سليمان باستقالته احتراماً لنفسه ولتاريخه وبدأ الإسماعيلي من
جديد رحلة البحث عن مدير فني، مثله مثل شقيقه الزمالك الذي ينطبق عليه
المثل الشعبي "رضينا بالهم لكن الهم ما رضيش بينا". فالزمالك بعد سلسلة من
التصريحات العباسية عن التعاقد مع نصف المديرين الفنيين على الكرة الأرضية
فوجئ قبل نهائي كأس مصر بمديره الفني رود كرول يعلن على الملأ أنه لن
يستمر مع الزمالك.

في
الزمالك أيضاً فاض بهم الكيل من إصرار كابتن الفريق حازم إمام على اللعب
رغم توصيات جميع المديرين الفنيين للزمالك في الأربعة أعوام الماضية
بضرورة اعتزاله، فقرروا استنساخ تجربة الأهلي مع هادي خشبة بتفويض حازم في
التعاقد مع الصفقات السوبر الجديدة.

وفي
الإسماعيلي عامل النادي أحد أخلص وأمهر أبناءه وهو محمد محسن أبوجريشة
معاملة العبيد حتى طفش الرجل من النادي واستبدلوا مكانه بمحمد فضل لاعب
الأهلي السابق. ثم خرجوا يندبون ويولولون على محاولة الأهلي التعاقد مع
لاعبيهم حسني عبدربه وسيد معوض.

وفي
الزمالك أيضاً تم استنساخ تجربة إدارة التسويق من الأهلي، ولكن كما هي
العادة فإن السيد ممدوح عباسه "بفلوسه" يتفاوض ويسافر ويتعاقد ويصرح
تصريحات سوبر عن التعاقدات الجديدة دون النظر إلى إدارة التسويق المستنسخة.

أما
في الإسماعيلي فقد نهج النادي نهجاً فريداً من نوعه. فبدلاً من تقليد
النموذج الناجح أي كان مكانه وهويته، سواء داخل أو خارج مصر، فقد اقترح
أبناءه الأوفياء أن يفتتح النادي الأهلي فرعاً في مدينة الإسماعيلية بدلاً
من مطاردة أبناء الإسماعيلي بهذا الشكل المسف. ألم أقل لكم أنه اقتراح
فريد من نوعه.

وحتى
لا نختتم مقالنا بدون العادة الشبه اليومية فقد كتب صاحبنا البليغ اليوم
جملة بليغة جداً تقول أن النادي الأهلي دمر المعتزبالله إينو لاعب الزمالك
السابق ويفكر الآن في الاستغناء عنه. أرأيتم بلاغة مثل هذه من قبل؟
فالنادي الأهلي بالطبع بحكم أنه هو من منع إينو من اللعب، وهو من أجبره
على الذهاب إلى النادي في السابعة صباحاً ثم في عز الحر في الثالثة ظهراً
للتدريب منفرداً. وهو من مارس عليه جميع أنواع الضغوط المسفة بالطبع هو من
دمر إينو. بليغ يا صاحبي بليغ ولا تمت للتعصب بصلة.

في النهاية إياكم ومحاولة فض الأخوة بين الزمالك والإسماعيلي، فهي في مصلحة جميع أندية مصر، ولا حول ولا قوة إلا باللهك



.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الدكتور
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1068
العمل/الترفيه : دكتور
المزاج : ممتاز
مزاجك :
الاوسمة :
sms :


My SMS
الا بذكر الله تطمئن القلوب


دعاء :
يلا اسمع الاغنية الى تحبها : <IFRAME src="http://media.alarab.co.il/alarab-songs/mp3_s.asp?fn=01" width="100%" height=40></IFRAME>....<BR>
تاريخ التسجيل : 15/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: آخر نكتة! توأمة بين الزمالك والإسماعيلي   الجمعة يونيو 06, 2008 5:33 pm

جميل اوى والله

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://xhits3.ahlamountada.com
 
آخر نكتة! توأمة بين الزمالك والإسماعيلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفرسان :: المنتديات الرياضية :: منتدي كرة القدم-
انتقل الى: